الأحد، 31 أغسطس، 2014

عام جديد ..






عام جديد يا ابنائي يأتينا بحلاوته ، يحمل معه الخير ونستقبله  

بالحياة المفعمة ، الجد والنشاط ونسعى لان نكون اصحاب نظرة 

إيجابية ، نستقبله مع شروق شمس يوم جديد ، تأتينا بشعاع ذهبي 

يخطف الألباب ، لكن الكثير منا يأبى الا ان يشوه هذا الجمال فيما 

يتناقله عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، فيصور العلم وطلبه بصور 

مقززة ، تجعل الصغار يعافونه ، ويعتقدون انه المطرقة التي تؤذي 

رقابهم ، لا يا أيها العالم الذي تهدم كل ما يُبنى ، ليس العلم مطرقة ، 

وليست المدرسة قبرا فالنور لا يكون الا منها والنهضة لا تبنى الا فيها 

والمجتمعات لا تقف على أقدامها طالما الجهل يسيطر على شعوبها ... 



اليوم حمل الأبناء حقائبهم وتقاسيم الفرح ارتسمت على وجوههم ، لا 

تغيروا الصورة في عيونهم ، فالعلم يفتح أبوابا كثيرة مغلقة ، ينمي 

أرواحا ساكتة ، نعم كلنا كان يشتاق لصوت الجرس ، كلنا يتوق للركض 

في ساحة المدرسة ، يداعب أصحابه ، كلنا ما زلنا نحمل ذكرى وصور 

جميلة عشناها خلف جدرانها ،

أجمل أيام حياتنا ونحن فيها نتسامر ، 

فدعوا الصغار ينعمون بما نعمنا ، ودعوهم يعيشون الحياة كما 

عشناها ودعوا أيامها الاولى تأتينا كأنها عيد يطل علينا ، دعوا غرس 

حب التعلم ينمو في قلوبهم ، يتعلمون كيف تسير حياتهم ، وكيف 

يرتقون ويقفون يتلقون كل جديد . 

ما أجملك يا عامنا الجديد ، وما أجمل ما يأتينا منك من خير ونجاح ، 

وما أسعد تلك اللحظات التي ننهل بها من فيض  المعرفة نستقي كل 

فائدة ، وما أحلى ما نعيشه وقدحرم منه الكثيرون ، فكم من طفولة 

تشتاق للجلوس خلف. كرسي وطاولة في فصل بين جدران مدرسة 

رائعة تجمعهم وأصدقاءهم .... 

اللهم اجعل عامنا عام خير وفوز ونجاح وتقدم